بواخر الكهرباء تستحوز على دولارات المودعين، فما هو الحل؟

النهار | ٢٩ تشرين الأول ٢٠٢٠

أوضح الخبير الاقتصادي الدكتور باتريك مارديني أن الدولة اللبنانية تخطط لدفع دينها لشركة الكهرباء التركية كارادينيز من خلال تسوية مع مصرف لبنان ليؤمن لها الدولار الجديد (fresh dollar) ولكن شدد أن إحتياط مصرف لبنان هو أموال المودعين. تقوم الدولة بصرفها على ايجار بواخر الكهرباء وهذا يوضح مسؤولية الكهرباء بقسم كبير من الأزمة المالية والمصرفية التي وصلنا إليها اليوم.

حث أيضاً الدكتور مارديني أنه في كل السنوات الماضية كانت الدولة تتدين دولارات المودعين من مصرف لبنان لإستعمالها لإستيراد الفيول، استئجار البواخر، والقيام بمشاريع متعلقة بالكهرباء وهذا يوضح مسؤلية الكهرباء الكبيرة بموضوع الميزان التجاري. 

كما أشار الدكتور مارديني أن الحل الأنسب هو فتح قطاع الكهرباء للمنافسة والسماح لشركة خاصة بالدخول إلى البلاد وبيع الكهرباء للمواطنين .

مقابلة الدكتور باتريك مارديني مع النهار نهار ٢٩ تشرين الأول ٢٠٢٠

إضغط هنا لمشاهدة المقابلة على موقع جريدة النهار  

إضغط هنا لمشاهدة المقابلة على موقع جريدة النهار على Youtube

إضغط هنا لمشاهدة المقابلة على موقع نبض 

 

Tags: Banking crisis, Competition, Electricity, financial crisis, Reserves, أزمة مالية, احتياط, الأزمة المصرفية, كهرباء, منافسة,