أين يقع لبنان في الأزمة المعيشية الراهنة؟

France 24 | ٢١ أيار ٢٠٢٠

يعاني اليوم الشعب اللبناني من تضخم كبير في الأسعار قدّر ب 180%، كما يشهد لبنان فترة ركود إقتصادي هامّة. إذ من المتوقع أن ينحدر الناتج المحلي الإسمي إلى النصف، فقد فقد اللبنانيين أعمالهم ومدخّراتهم التي حجزتها المصارف في ظلّ حجرٍ صحيّ مفروض للوقاية من تفشي الكورونا. من هنا، يسوء المستوى المعيشي للمواطنين. 

يشرح الدكتور باتريك مارديني أسباب التضخم وإرتفاع سعر صرف الدولار في لبنان. 

 

مقابلة الدكتور بارتريك مارديني على قناة France 24 نهار 21 أيار 2020