ما هي الثغرات الموجودة في آلية الدعم الحالية؟ ومن هم المستفيدين الحقيقيين من هذا الدعم؟

صوت لبنان | ١٠ كانون الأول ٢٠٢٠

اشار الدكتور باتريك مارديني الى ان سياسة الدعم فيها هدر فظيع لذلك يجب ترشيده وتوجيهه الى الاشخاص التي تستحقه. إذ أن الدعم يُشجع على انقطاع السلع. ولا يصل الى الناس التي هي بحاجة اليه والدليل هو ارتفاع نسبة الفقر في لبنان من 28 الى 55%.

 كما رأى الدكتور مارديني ان الحل يكون عبر التحويلات النقدية غير المشروطة للجميع، اي ان كل شخص يملأ إستمارة تلقائيا تصل إليه البطاقة وعبرها يتم تحويل مبلغ شهري بحدود مليون ليرة مشيرا الى أن كلفة الدعم تبلغ 4.5 مليار دولار سنويا. وفي حال اعتماد هذه الطريقة تنخفض كلفة الدعم ويفتح المجال امام المنظمات الدولية للمساهمة في المساعدة.

هذا وإعتبر ان قيمة الدولار الحقيقي هي قيمته بالسوق السوداء وفي حال قيامنا بالاصلاحات المطلوبة نستطيع خفضه ولا نعود بحاجة الى دعم .ودعا الدكتور مارديني الى العمل على إعادة تنظيم آلية الدعم لكي لا تذهب للتجار مضيفا أنه مع ابقاء الدعم على الطحين .

مقابلة الدكتور باتريك مارديني مع إذاعة صوت لبنان نهار ١٠ كانون الأول ٢٠٢٠ 

إضغط هنا لمشاهدة المقابلة كاملةً على موقع صوت لبنان  

إضغط هنا لمشاهدة المقابلة على موقع نبض 

Tags: Devaluation, Exchange rate, Lebanese pound, Reforms, Subsidies, Subsidy Rationalization, Support card, الإصلاحات, البطاقة التمويلية, الليرة اللبنانبة, تخفيض قيمة العملة, ترشيد الدعم, دعم, سعر الصرف,