الدولار ينخفض في السوق السوداء ويستقر على السبعة الاف ليرة، فما هي الاسباب؟

إذاعة صوت لبنان | ٢٠ آب ٢٠٢٠

إنخفاض في سعر صرف الدولار في السوق السوداء منذ أشهر تقريبا حتى اليوم ويسجل إستقرارا على مستوى 6900 و7000 ليرة للدولار الواحد فلماذا هذا الإستقرار وكيف يفسّر إقتصاديا طالما الأجواء السياسية والأمنية والإقتصادية والنقدية والمعيشية لم تتغير بل تزيد سوءا يوميا بعد يوم وخاصة بعد نكبة إنفجار بيروت.

فما هي العوامل المستجدة لكي يهبط الدولار من 9000 ليرة لبنانية ليستقر على 7000 ليرة؟ هل رحيل الحكومة كان دافعا لإنخفاضه أو تحويل الأموال من المغتربين لذويهم في لبنان؟ أو التحويلات والتعويضات بسبب النكبة من مختلف البلدان والجمعيات وخاصة الغربية والخليجية منها؟

أكد الدكتور باتريك مارديني  أن السبب يعود الى الدعم الذي تشهده السلع الغذائية، المازوت والبنزين من قبل مصرف لبنان  وهذا ما خفف الضغط على سوق الصرافين. كذلك إعتبر أن تثبيت سعر الصرف  سيؤدي الى إنحدار مخزون مصرف لبنان من العمولات الصعبة.

مقابلة الدكتور باتريك مارديني على إذاعة صوت لبنان نهار ٢٠ آب ٢٠٢٠ 

إضغط هنا للإستماع للمقابلة على موقع صوت لبنان