أمام الحكومة الجديدة تحديات كبيرة.. أهمها الإصلاح

إذاعة لبنان | ١٢ أيلول ٢٠٢٠

أكد الخبير الاقتصادي باتريك مارديني أن التحدي الأكبر أمام الحكومة الجديدة هو الإصلاح. وأضاف أن ​المجتمع الدولي​ أعطى فرصة للدولة اللبنانية للقيام بالإصلاحات، لكنها فشلت؛ لهذا قرر التدخل مباشرةً في عملية إصلاح المرفأ وملف ​الطاقة​ وربما التدخل لاحقاً في الإتصالات.

من ناحية أخرى، اعتبر الدكتور مارديني أن سياسة الدعم هي من أفشل السياسات التي طبقت في الدول، لأنها تساعد على زيادة التهريب، وتزيد من حجم ​السوق السوداء​. إذ أشار إلى أن أموال الدعم لم تكن تذهب في المسار الصحيح ،كونه هناك مشكلة في طريقة دعم ​التجار​ الذين يستوردون السلع المدعومة، لأنهم يبيعون على السعر المرتفع. لذلك شدد على أهمية إعطاء الأموال مباشرة إلى المواطن اللبناني وليس للتجار. 

ولفت إلى أن توزيع القسائم ليس حلاً، لأن الأحزاب ستتدخل لأغراض إنتخابية وستدخل المحسوبيات، واقترح إنشاء تطبيق إلكتروني يستخدمه المواطن فيدخل إلبه ويسجل إسمه وبعض المعلومات ليُحول له مبلغ من المال لأخذ الدعم. 

 كذلك شدد الدكتور مارديني أنه يجب على ​بطاقات​ التموين أن لا تكون محصورة بمواد معينة، بل نعطي المواطن الحرية بالشراء. وأضاف أن استعادة ثقة اللبنانيون بالمصارف تكمن في فتح السوق اللبنانية أمام المصارف الأجنبية.

مقابلة الدكتور باتريك مارديني مع إذاعة لبنان نهار ١٢ أيلول ٢٠٢٠

إضغط هنا لمشاهدة المقابلة على موقع إذاعة لبنان