من يحرم الشعب اللبناني من المياه؟

مجدي عارف | جريدة النهار | ٠٥-٠٩-٢٠١٧

مع ازدياد الطلب على المياه ورغم توفّر كميّات كبيرة من المخزون الطبيعي، لا يزال الشعب اللبناني يعاني من نقص كبير. فقد أصبحت حصة الفرد في لبنان من المياه تحت خط الفقر الذي يعادل ألف متر مكعب في السنة. المزيد

التنوع الجندري وأداء الصناديق الاستثمارية

عمر العبيدلي | الحياة | ٠٨-٠٨-٢٠١٧

تسعى الدول الخليجية إلى تعزيز مساهمة القطاع الخاص في الاقتصاد وإلى تمكين المرأة، وهما هدفان منفصلان شكلياً. لكن ورقة بحث جديدة كشفت أن إعطاء الإناث دوراً أكبر في قرارات الصناديق الاستثمارية، يتسبب بتحسن في أدائها، بالتالي يجب على الحكومات والقطاعات الخاصة الخليجية، أن تنظر في نتائج ذلك البحث كجزء من تنفيذها لرؤاها الاقتصادية.المزيد

من يحمي الفقير من السياسات الحمائية؟

باتريك مارديني | جنوبية | ١٦-٠٦-٢٠١٧

أيها الفقير إذا أردت أن تشتري البرغل، أو المعكرونة، أو الدقيق، أو الأجبان والألبان، أو الدجاج، أو الكورن فليكس، أو حتى السكاكر، والبسكويت، ورقائق ذرة، لأطفالك، فكر ملياً، إذ أن الدولة قررت أن تفرض ضرائب “حمائية” على هذه السلع؛ لأنها تعتبرها رخيصة، وتستكثرها عليك وعلى عائلتك، وتريد منعك من استهلاكها. فلا يحق للفقير في هذا البلد الأكل بسعر مقبول. تهدف التدابير المسماة “حمائية” إلى جعل هذه السلع غالية، وإجبار الفقير على شرائها بكلفة أعلى، أو نوعية أدنى ،من منتجين محليين.المزيد

المرأة العاملة وهموم الأسرة

عمر العبيدلي | جريدة الحياة | ٠٤-٠٧-٢٠١٧

يعتبر تعزيز مساهمة الإناث في القوة العاملة أحد أهم أهداف الإستراتيجيات الاقتصادية للدول الخليجية، وذلك لتحقيق العدالة والمساواة بين الذكور والإناث، وأيضاً للاستفادة من كل الموارد البشرية المتوافرة، بخاصة في فترة الانكماش الاقتصادي.المزيد

لتحويل أزمة اللاجئين السوريين من نقمة الى نعمة اقتصادية

باتريك المارديني | جنوبية | ٢٥-٠١-٢٠١٧

مع احتدام الصراع في سوريا انخفض النمو الاقتصادي في لبنان من 8% في ال 2010 الى ما يقارب 1% حالياً. و تزامن ذلك مع اغلاق المنافذ التجارية البرية، و تدهور الوضع الأمني، و تدفق اللاجئين السوريين. هؤلاء اللاجئون اضطروا لترك منازلهم، واملاكهم، وأرزاقهم، ومدارسهم، في غفلة من الزمن ولجأوا الى لبنان، حيث يعيش 70% منهم تحت خط الفقر بحسب ارقام مفوضية شؤون اللاجئين وبرنامج الاغذية العالمي اليونيسيف.

المزيد

أهمية الاستثمار الفعّال في المراكز الفكرية

عمر العبيدلي | جريدة الحياة | ٠٥-٠٩-٢٠١٧

نهض مفهوم المراكز الفكرية في الدول الغربية خلال القرن العشرين، بعد تأسيس أول مركز فكري في المملكة المتحدة في مطلع القرن التاسع عشر (المعهد الملكي للخدمات المشتركة RUSI). وهناك اليوم في الولايات المتحدة ما يزيد عن ألف مركز فكري، تتميز بموازنات إجمالية تبلغ بلايين الدولارات، منها أموال عامة. فما هي أفضل وسيلة لاستثمار تلك الأموال؟المزيد